» كيف نجحت لعبة ببجي PUBG ولماذا هي خطيرة؟ - منصة البرمجيات الذكية

كل الدروس

كيف نجحت لعبة ببجي PUBG ولماذا هي خطيرة؟

منصة البرمجيات الذكية

لعبة ببجي PUBG

من الالعاب التي انتشرت في العالم وحققت مدخول عالي لمطوري اللعبة ، ولكن السؤال المهم والذي سوف اجيب عليه في هذي المقالة ، كيف نجحت لعبة مثل لعبة ببجي وحققت ارباح عالية وايضا كيف اصبحت محل الهام وعشق للكثيرين ، بلا شك ان اللعبة لم تطلق مباشرة ولكن عمد مطوري اللعبة الى اطلاقها بعد اعوام من نبوغ فكرة اللعبة ، اللعبة التي لها سيناريو خاص وايضا شخصيات نموذجية مميزة بالاضافة لعنصر التواصل عبر الصوت بين اللاعبين وهي لعبة تلعب على السيرفرات اون لاين ، وهذا جعل اللعبة اكثر اثارة ومتعة وتشويق .

لعبة ببجي من الالعاب التي اصبح لها شعبية عالية وتوسعت حتى وصلت الى اغلب دول العالم ، الاشتراك في لعبة ببجي مجاني و ليس معقدا وايضا طريقة التواصل ، لعبة ببجي نجحت لانها تعتمد على المغامرة وعلى التوسع .

لعبة ببجي صدرت بعد عام ٢٠١٧ وكانت اللعبة مصنفة على أنها من الالعاب الخطيرة ولايمكن للاطفال اللعب عبر منصة ببجي وظلت الميزة الوحيدة من بين جميع من يشاركون في اللعبة التي تعددت فنونها القتالية ويبقى ان يخرج شخص واحد من بين هاؤلاء حتى يستمر في اللعبة ، ايضا هناك المكافأت في اللعبة والتي جعلت منها اكثر قبولا وزادت من التحدي والاثارة،كما ان هناك الطبيعة الخلابة من جبال واعشاب و بحار ويقابل ذلك وجود المتاجر التي يشتري منها اللاعبين الأسلحة والذخائر ، بلا شك ان اللعبة تزيد من العنف وتعلم الاطفال اساليب جديدة في القتال ، وهذا ماجعل اغلب الدول تفكر في حظرها ومنع الوصول لها,

وقد حدثت الكثير من الحوادث جراء استخدام اللعبة وايضا في بلدان عربية حدثت حوادث اجرامية بسبب ادمان لعببة ببجي ، دولة مثل الاردن قررت اخيرا حظر اللعبة ولانها صنفت من الالعاب الخطيرة والتي تحرض على القتل وايضا الادمان والاستهلاك المتزايد للوقت وقد تسبب الكثير من الاضرار الصحية ،

 

وقد تقرر دول اخرى منع لعبة ببجي وذلك حفاظا على الاشخاص الذين يقضون اوقات طويلة في اللعبة ولايوجد طريقة في حلالات الادمان الا من خلال منعها ومنع الوصول لها ، لعبة تحرض وتربي الاجيال على القتال والعنف بلا شك انها من مخاطر الامور وبلا شك سوف تترك اثرها في المجتمع ، مختصون اعلنوا عبر حساباتهم ان اللعبة لاتنمي المهارات ولكن تزرع الحقد والكراهية وقد تسبب حالات انعزال وتاثيرات نفسية خطيرة وقد يصل بمن يلعبها الاقدام على الانتحار أو البعد عن اداء الواجبات أو تسبب له مشاكل في مقر عمله وغير ذلك من السلبيات التي اكتشفت بعد الادمان على هذه اللعبة ، نحن لا نرفض فكرة الالعاب ولا نطرح المقالة للتهويل ولكن مانراه اصبح واجب علينا التحذير من اهداف اللعبة وليس من البرمجيات التي تم من خلالها بناء الخوارزميات الحية والذكاء الاصطناعي ولكن حينما تصبح اللعبة تميل الى العنف المستمر بدرجات خطيرة ولا تنمي الجانب المهاري تصبح اللعبة ضارة ، لذلك عرفنا جيدا سبب نجاح اللعبة وسبب قوي للمخاطر التي قد تضع حدا لحياة انسان أو تسبب له المشاكل ، هناك الكثير من الألعاب المميزة وتنمي المهارات دون ان تسبب المخاطر أو العزلة ، ماحدث لممارسي لعبة ببجي قد يحدث في ألعاب اخرى ولكن دعونا نوضح ونميز كل الالعاب ، فالألعاب التي تنشر الرعب والقتال وتؤثر في الأنفس يجب اللا يستمر فيها الشخص والا سوف يجد نفسه في سلسلة من الضياع للوقت وللجهد ولامور قد تضر بحياته ، بينما الالعاب التعليمية والمسلية فلا يوجد مشاكل كبيرة في بقاءها أو دعم اللعبة كونها تنمي المهارة وتساعد على التفكير والتخطيط وبناء الثقة والقدرة المعرفية .


اخبار البرمجة,المتجر